رجوع
...
مسجد الجرينة

احتفالا بقضاء العثمانيين على ولاية الظاهر عمر في شمال فلسطين، بعد تحالفه ضدهم مع علي بيك الكبير في مصر، قام حسن باشا، الذي كان دور مركزيّ في هزيمة الظاهر، ببناء هذا المسجد الكبير، وسمّاه مسجد النصر. تم بناء برج الساعة الملاصق له عام 1901 وهو أحد عدة أبراج بنيت احتفالا بجلوس السلطان عبد الحميد الثاني على العرش. وتسمية الجرينة تصغير لجرن والتي كانت تطلق على الساحة المحاذية للمسجد حيث تتم عملية تجميع الحبوب لتصديرها.

   حيفا
  1776
الموقع الجغرافيّ